عرض مشاركة واحدة
قديم 08-06-2017   #9
العراب الأخير


الصورة الرمزية العراب الأخير
العراب الأخير غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 309
 تاريخ التسجيل :  May 2017
 العمر : 32
 أخر زيارة : 09-06-2019 (02:42 PM)
 المشاركات : 472 [ + ]
 التقييم :  20
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

اوسمتي

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مطر الفجر مشاهدة المشاركة

موضوع رائع جدا
سوف اجب على كل سؤال بشكل مفصل من وجهة نظري

لماذا الزواج عند البعض أخذ منعطف مادي؟
الزواج ياخذ منعطف مادي
اما انهم كانوا محرومين في حياتهم او عاشو حياة فقر شديد
ويرسمون في فكرهم ان الزواج هروب من الفقر وبداية غنى
او دس افكار مسمومه في عقولهم من قبل اشخاص اخرين
على ان استنزاف الاموال حق من حقوقهم الشرعية
من ناحية النفقه او المصروف وهذا خطأ
لان اذا الشخص احب شخص اخر فسوف يحافظ على تعبه
وماله ونفسيته لا ان يزيد همومه واستنزاف امواله
بلا وجه حق وهذا اعتبره نوع من هدر الكرامة ايضا
الشخص المادي يهين نفسه ويمسح كرامته بالارض
لانه ياخذ شيئ ليس من حقه بل فوق حقه وحاجته

ولماذا الزواج أصبح آله لتفريخ الاولاد ؟

ويتركو تربيتهم للانحراف الأخلاقي ؟
هنا قد يكون تفاخرا امام بيئته ومن حوله
بانه مقياس الفحوله و مفاخره باعداد الاولاد
وهذا يدل على صغر عقولهم
اما بالنسبة للمرأه هذا سابقا كان انجاب الاطفال بكثرة
لاعتقادها بان الرجل سوف تكثر مسؤولياته ومصروفه
ويلتهي باطفاله ولن يكون قادرا على الزواج بامرأه اخرى
وعدم قدرته على توفير المال لذلك واتمام الزواج !
ولكني لا اعتقد ان هذا سيكون قائما ومستمرا في هذا الجيل
لان الكثير اصبحو على وعي بالحاصل
ومرور بالضوائق المالية وتغير نمط الحياة لتربية الاولاد

اما من ناحية ترك الابناء للانحراف الاخلاقي وعدم تربيتهم
فهذا كل شخص مسؤول عن انحرافه لانه يعلم الجيد من السيئ
الاهل عليهم النصح والتوجيه والارشاد وعمل الذي عليهم
والاهل اخلوا مسؤوليتهم وربوا ابنائهم وعلموهم وتابعوهم
حتى كبروا وكل واحد يختار طريقه
والاهل بريئين من انحراف ابنائهم

واين الحب بين الطرفين ؟
ان وجد الحب نجحت الحياة الزوجية بين الطرفين
لان الحب عطاء وايثار ومشاركه
مثل الروح الواحده بجسدين منفصلين
ان احب احدهما الاخر سوف يسعى لسعادته
ولن يفعل مايرهق الاخرسواء جسديا او نفسيا او ماديا

ولماذا التربيه العربيه لا تحمل الثقافه الزوجيه المثالية؟
التربية العربية لا تحمل الثقافة الزوجيه
لان العرب تحكمهم عاداتهم وليس دينهم ولا ثقافتهم
رغم ان نبي الاسلام والرحمه علمهم وثقفهم
لكنهم لم ياخذوا بكلامه وافعاله
سوف اشرح لك كيف ذلك
الرسول صلى الله عليه وسلم كان يخصف نعله ويغسل ثيابه
ويحضر طعامه و يلاعب زوجاته و اطفاله
ويعلم زوجاته واحفاده ويحبهم ويقبلهم
وياخذ اللقمه بيده ليطعمها لزوجته من باب الرحمه والمحبة
اما الرجل العربي من يفعل ذلك يسمونه (خروف حرمته )
والرجل العربي به نوع من التكبر والاستعلاء على المرأة
ويرفض المساعده و يسميها شغل حريم
وهنا كلامي بشكل عام للبعض وليس الكل
واجزم ان الرجل العربي يود التغيير ليكون افضل
ولكن يخاف من ان تسقط هيبته ويخشى حديث الناس عنه
بسبب العرف والتقاليد والقيود التي وضع نفسه بها !

شكرا لك ايها العراب
تحيتي


اكملتي صوره المقال بوضوح
ومدى نظرتك من كل الزوايا
كنتي دقيقه في رأيك
واوصلتينا على شاطئ الحقيقه
التي اخفتها ملامح معوربه
قد غيرو من قبلتهم التعبدية
الى قبلت آبائهم وأجدادهم

يسعدني مشاركتك في مقالي المتواضع
كوني بقرب والوصال دوما


 

رد مع اقتباس
 
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68